اقرأها الآن
ضمان مرونة سلسلة الإمداد والتوريد في قطاع الأدوية

ضمان مرونة سلسلة الإمداد والتوريد في قطاع الأدوية

يتطلب العالم الذي نعيش فيه بتطوراته السريعة، والسوق المتغيرة باستمرار، شبكات تجارية ولوجستية قوية، لضمان استمرار دوران عجلة الاقتصاد، كما أن التحضير الجيد وتبني التقنيات الجديدة والمتطورة لهما دور رئيس في مواجهة أي أزمة

كانت فترة العام ونصف العام الماضية غاية في الصعوبة، ليس فقط بالنسبة للأفراد حول العالم، ولكن أيضًا للشركات والحكومات والاقتصادات؛ فما شهده العالم لم يكن متوقعًا، ولم يكن أحد لديه استراتيجيات للتعامل معها، وقد كان قطاع الرعاية الصحية والأدوية أول القطاعات التي تأثرت بالأزمة بسبب الضغوط المتزايدة عليه يومًا بعد يوم

في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، المُمكّن الرائد للتجارة الذكية، نحرص دائمًا على استشراف المستقبل لضمان عدم حدوث أي أزمات في سلاسل الإمداد والتوريد في مختلف القطاعات، بما في ذلك قطاع الأدوية الذي يعد أحد أهم أولوياتنا. وبدعم من مركزنا التجاري واللوجستي الرائد الذي يضم جافزا وميناء جبل علي، حرِصنا على ضمان استمرارية عمل قطاع الأدوية في دولة الإمارات وحول العالم لمواجهة أزمات الرعاية الصحية المتعددة التي شهدتها الدول كافة

قيادة المعركة ضد كوفيد-19

طوال فترة الجائحة، كانت دولة الإمارات من بين الدول القليلة التي اتخذت إجراءات سريعة للسيطرة على انتشار الفيروس، وعملت القيادة الرشيدة كل ما بوسعها كي لا يعاني سكان الدولة تحت وطأة الأزمة العالمية. وفي إطار دعمنا للحكومة الرشيدة، عملنا على استمرار تدفق التجارة دون انقطاع طوال فترة الجائحة، لضمان الاكتفاء الذاتي في دولة الإمارات، وحصول الدول الأخرى حول العالم على المستلزمات الحيوية الضرورية

ولا تزال منطقتنا الحرة وموانئنا ومحطات الحاويات التابعة لنا، تُستخدم لشحن وتخزين وتوزيع اللقاحات والمعدات الطبية مثل إبر الحقن والمعقمات وغيرها، للمساهمة في الجهود العالمية لمكافحة الجائحة، كما يتم أيضًا استخدام شبكة مراكز التخزين والتوزيع التابعة لنا والمتوافقة مع معايير «ممارسات التوزيع الجيدة»، لتخزين اللقاحات وتوزيعها على المستشفيات والعيادات؛ حيث يجب حفظها في درجات حرارة معينة وتوزيعها خلال فترة زمنية محددة. وبكل فخر يمكننا القول إن جهودنا وبنيتنا التحتية وإمكاناتنا التي استخدمناها لتحقيق هذا الهدف قد أسهمت بالفعل في تعزيز مكانة دبي كمركز عالمي

التكنولوجيا ركيزة رئيسة

لطالما كان قطاع الأدوية جزءًا لا يتجزأ من جافزا، وشهدت المنطقة الحرة زيادة في حجم هذه التجارة خلال السنوات الماضية. وتعد «دبي التجارية» إحدى مبادراتنا الرائدة، والنافذة الموحدة للتجارة عبر الحدود، لتمكين سهولة الخدمات اللوجستية لسلسلة الإمداد والتوريد، عبر ربطها بمختلف الأطراف الرئيسة في عمليات التجارة والخدمات اللوجستية، بما في ذلك ميناء جبل علي، المنشأة الرائدة لموانئ دبي العالمية، وجافزا، وجمارك دبي، إضافة إلى المستوردين والمصدرين، وخطوط الشحن والوكلاء، إلى جانب وكلاء التخليص والشحن، وشركات النقل، والشركات المرخصة في المنطقة الحرة، لضمان التدفق السلس لحركة التجارة

كما لعبت خدمة “طلب التسليم الإلكتروني”، النظام التقني المتطور الذي يتيح للشركات العاملة في سلسلة الإمداد والتوريد تنفيذ معاملات الاستيراد المعقدة بلمسة زر، دورًا مهمًا في تسهيل حركة التجارة، فخلال أقل من عام بعد إطلاق الخدمة، تم تنفيذ أكثر من 52 ألف معاملة بقيمة إجمالية تجاوزت 120 مليون درهم

See Also

مرافق متطورة

وبالطبع لا يمكننا أن نغفل دور المرافق المتطورة التي ساعدت شركاءنا؛ حيث قدمنا كل أنواع الدعم لعملائنا في سلسلة الإمداد والتوريد، بما في ذلك الصناعات الخفيفة، وخدمات القيمة المضافة مثل التعبئة والتغليف والتجارة. كما كان للحلول المبتكرة التي يمكن تطويرها حسب الطلب، دور مهم في نجاح شركائنا، وتضمّن ذلك قطع الأراضي المجهزة بالبنية التحتية، والمستودعات المعزولة حرارياً والمخصصة لاستخدامات معينة، وغير ذلك من حلول متطورة

نحن واثقون من أننا سنواصل دعم شركائنا في المنطقة الحرة من خلال كفاءة عملياتنا وبيئتنا الفعّالة لممارسة الأعمال. فما نسعى إليه في نهاية المطاف، هو تعزيز نمو الأعمال التجارية في مراكزنا، وإضافة قيمة إلى اقتصاد الدول

طــوال فترة الجائحة، كانت دولــة الإمـــارات من بين الدول القليلة التي اتخذت إجـراءات سريعة للسيطرة على انــتــشــار الــفــيــروس، وعـــمـــلـــت الـــقـــيـــادة الــــرشــــيــــدة كـــــل مـا بوسعها كي لا يعاني ســكــان الـــدولـــة تحت وطأة الأزمة العالمية.

أحمد الحداد, لمدير التنفيذي للعمليات
مجمعات الأعمال والمناطق الحرة موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات
أخبرنا برأيك?
حزين
0
سعيد
0
غير متأكد
0
مبتهج
0
حقوق النشر 2020 ، ذا زون - مجلة صادرة عن المنطقة الحرة لجبل علي ، دبي