اقرأها الآن
العميل أو ًلا وقبل أي شيء : مجموعة الخليج للتسويق

العميل أو ًلا وقبل أي شيء : مجموعة الخليج للتسويق

مجموعة الخليج للتسويق (GMG) هي اليوم واحدة من أكبر الشركات العائلية القابضة في منطقة الشرق الأوسط، حيث يرتبط اسمها ببعض أكثر العلامات التجارية المرموقة نجاحًاعلىمستوىالعالم.


وتمتلك الشركة مجموعة من متاجر التجزئة يزيد عددها على 300 متجر في دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية.

ويأتي هذا الحضور القوي في دولة الإمارات والمنطقة ليؤكد استمرار التزام مجموعة الخليج للتسويق برسالتها التي كانت شغلها الشاغل على مدار العقود الأربعة الماضية، وذلك بخلق تجارب تسويقية أخاذة للمستهلكين.

لهذا، وعلى الرغم من أهمية الموقع المتميز في جذب المتسوقين، إلا أن العامل الأكثر أهمية على الإطلاق للشركة كان يكمن في تفهم عملائها وصياغة تجربة متعددة القنوات تثير عواطفهم سواء في مراكز التسوق، أو المتاجر المتنقلة، أو المتاجر الإلكترونية. ولا شك أن البيانات بالتحديد هي أحد أكثر العوامل القيمة في تحسين معدلات النمو واقتناص المزيد من الفرص التجارية في مجال التجزئة، لذا تسعى مجموعة الخليج للتسويق بناء ًا على هذه البيانات إلى عقد شراكات طويلة الأجل والتي من شأنها تحقيق عائدات استثمارية ملموسة لشركائها.

جدير بالذكر أن قطاع التجزئة – والعلامات التجارية التابعة لمجموعة الخليج للتسويق – يمر الآن بتحديات غير مسبوقة مع انتشار فيروس كوفيد-19 والذي سيكون له تداعيات عديدة في المستقبل.

يشرح ذلك محمد باقر، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخليج للتسويق قائ ًلا: “ تبحث الحكومات وشركات الأعمال في المنطقة عن أفضل الأساليب والاتجاهات لضمان رفاهية الجمهور، مع الحفاظ في ذات الوقت على حيوية النشاط الاقتصادي.

لم تنتهي هذه التداعيات بعد، واعتقد أننا نتحمل مسؤولية الحفاظ على أنشطة هذا القطاع على المدى الطويل. فنحن الآن على أعتاب مرحلة يطلق عليها الكثير مرحلة “الوضع العادي الجديد”. وهذا الوضع يجعل أحد أهم أولوياتي المشاركة بالجهود التعاونية المبذولة في تلك الصناعة.

لا غنى عن هذه المشاركات من أجل حماية الصحة العامة ومن أجل تخفيف المعاناة عن تجار التجزئة المحليين ودعمهم في تنفيذ خطط الاستمرارية التي وضعوها للتعامل مع التذبذبات في أعداد المستهلكين، ومتطلبات العمالة، والحملات الترويجية المتوقفة، كل ذلك يسير جنبًا إلى جنب.”

إن الاحتفاظ بالمكانة المميزة السابقة للشركة في تلك الصناعة يعني أن الحفاظ على خدمات يتوفر فيها مخزون من أحدث المنتجات الأساسية هو المحك الرئيسي في ذلك. ولكن بمرور الوقت ستتطلع الشركة إلى صياغة تجارب تبرزها وتدعم برامج الولاء لديها وتجذب المزيد من المستهلكين إلى علاماتها التجارية. يشمل ذلك تلبية توقعات المستهلكين وتخطيها من خلال السعي الحثيث نحو تقديم خدمات استثنائية مفصلة وتوفير أماكن تسويق متعددة.

“في شركتنا نثمن كثيرا العامل البشري. فالعاملون لدينا هم من يحافظون على تطور مجموعة الخليج للتسويق وبقائها في مقدمة الاتجاهات السوقية. ولأكون أكثر تحديد ًا، نحث العاملين لدينا أن يجسدوا بأنفسهم التغيير الذي يرغبون في رؤيته، وأن يرسخوا البساطة في لب أفكارهم المبتكرة. ومهما كان ما ينجزونه، يجب أن يظل العميل أمام أعينهم وفي بؤرة اهتمامهم. وقد مهدت لنا نقاط القوة تلك الطريق نحو النمو والحفاظ على إحساسنا بالنجاح في هذا السوق.”

“إن موقعنا في جافزا أحد الأسباب الرئيسية لنجاح مجموعة الخليج للتسويق. فمن منطلق أننا شركة سريعة الحركة تضم العديد من العلامات التجارية والمتاجر والشركاء في كافة أرجاء المنطقة، يمنحنا تمركزنا في جافزا النطاق الواسع والمرونة التي نحتاجها لخدمة عملائنا وفق أعلى المقاييس التي وضعناها لتنفيذ أعمالنا. كما تفتح لنا جافزا ذراعيها مرحبة بخدماتها المتميزة وبدعمها اللوجستي غير المسبوق، ما م َّكننا من الاستفادة من المرافق الحديثة والنماذج التنافسية للعمليات التجارية.”


واختتم باقر حديثه قائ ًلا
أخبرنا برأيك?
حزين
0
سعيد
0
غير متأكد
0
مبتهج
0
حقوق النشر 2020 ، ذا زون - مجلة صادرة عن المنطقة الحرة لجبل علي ، دبي